مرحبا بك زائرنا الكريم ،سجلاتنا تفيد بانك غير مسجل عضوية او دخول

اهلا بك



 
البوابةالرئيسيةالتسجيلدخول
                                   

شاطر | 
 

 أمنيه تحققت

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ا/محمد العركى



عدد الرسائل : 14
العمل/الترفيه : أخصائى تدريس لغه عربيه/الشعر
نقاط : 34
تاريخ التسجيل : 01/04/2009

مُساهمةموضوع: أمنيه تحققت   02.11.09 16:35

وقف أحمد بن طولون ، حاكم مصر في شرفة قصره يتأمل أحول البلاد ومدينة ( القطائع ) التي بناها ( كانت في موضع قلعة صلاح الدين الآن ) ، اذا بحاجب القصر يدخل في سعادة مهللا :
-
بشرى يا مولاي ، لقد وضعت مولاتي الأميرة ( مياس ) صبيا كالبدر ليلة تمامه ، انتفض الحاكم من السعادة الحاكم من السعادة رغم أن مولوده لم يكن الأول أو الأخير ، وانما كان بسبب أنه ولد في السنة نفسها التى تولى فيها أمور الحكم في مصر .
-
عمد أحمد بن طولون الي تنشئة ( خمارويه )تنشئة عسكرية ، فتعلم في حداثة سنه الفروسية و المبارزة وفنون الحرب ، وقد حبته الطبيعة بخصال زادت من هيبته ، فقد كان طويل القامة عريض النكبين ، قويا جسورا ، ذا قلب متوهج ، ومن ثم أصبحت له سطوة وهيبة في قلوب الجميع .
-
وذات مرة كان أحمد بن طولون ومعه القاضي ابن قتيببة يشاهدان (خمارويه ) مع مدربه الذي يدربه على القتال ، رغم حداثة سنه ، وما هى الا برهة حتى صرخ المدرب ، إذ تمكن

( خمارويه) في خفة بارعة أن يوجه السيف الى عنق مدربه ، فقال القاضي ( ابن قتيبة ) منبهرا بما رأى : ( يا مولاى ، لقد ولد خمارويه ليكون قائدا لا يشق له غبارا.
-
ابتسم أحمد بن طولون ، وقال للقاضي ، بكل هدوء وثقة : إنني أفكر في أمر ولاية العهد يا ( ابن قتيبة ) وسوف أجعلها لخمارويه ، وقد أطلعتك على هذا الأمر لأنك أقرب انسان لي ، ويجب أن تكون كذلك مع ولدي خمارويه ) .
-
وحدث ماتمناه أحمد بن طولون تولى ( خمارويه ) حكم مصر وهو لم يبلغ الخامسة عشرة من عمره ، وما ان وصلت أخبار ذلك الى الخليفة العباسي ( الموفق ) حتى ثارت أطماعه وقرر أن يرسل جيشا ضخما ، ليخلعه عن الحكم ، وكان أول اختبار حقيقي لقوة ( خمارويه ) وحكمه الذي سرعان ما أعد جيشه وخرج من فوره لملاقاة جيش الخليفة ، وقرب مدينة الرملة بفلسطين ، درات معركة حامية بين الطرفين لجأ فيها ( خمارويه ) الي خداع العباسيين بأن سرت اشاعة بقتله ، فاعتقد العباسيون أن المعركة قد انتهت لصاحهم ، وجلسوا يحتفلون بالنصر ، فانقض عليهم ( خمارويه ) بجزء كبير من جيشه ، محققا انتصار ا باهرا تحدثت عنه كل البلاد وقتها .
-
ثبت هذا الانتصار الساحق أقدام ( خمارويه ) في الحكم ، فشهدت البلاد في عصره ازدهارا كبيرا ، وشعر الناس بالأمان في حياتهم وملأت البساتين والحدائق جميع أنحاء مصر ، وكان يشارك شعبه في أعياده واحتفالاته ، فيذهب الي الأهرامات ويمارس معهم الألعاب المختلفة ، ولاسيما سباقات الخيل التى كانت أكثرها قربا الى نفسه .
-
لقد أثبت ( خمارويه ) أن من يصنعون التاريخ لا يعتمدون على أعمارهم ، وانما على شخصيتهم أفعالهم .

الكلمة
معناها
الكلمة
معناها
شرفه

مايطل منه الإنسان ج ( شرف ؛ شرفات )
حاجب
حارس ( حجاب ؛ وحجبه )
بشرى
خبر سار + إنذار
مولي
سيدي ج ( موالي )
وضعت
أنجبت
صبيا
ولدا ج ( صبيان ؛ وصبية )
انتفض
اهتز + ( هدأ )
عمد
قصد
تنشئة
تربية
حداثة
صغر + كبر
الفروسية
ركوب الخيل
المبارزة
القتال بالسيف
حبته
منحته + حرمته وسلبته
خصال
صفات ( خصلة )
هيبته
عظمته + حقارته
القامة
الطول
المنكبين
ملتقى عظام العضد مع الكتف ( منكب )
جسورا
شجاعا (جسر ) + جبانا
متوهج
مشتعل
من ثم
من هنا
سطوة
قوة وسيطرة
برهة
لحظة ج ( بره )
سرت
انتشرت
انقض
هجم
الساحق
المراد القوي
ازدهارا
رخاءا وتقدما








س1 : لماذاوقف أحمد بن طولون في شرفة قصره ؟

أحمد بن طولون حاكم مصر وقف في شرفة قصره ليتأمل أحوال البلاد ومدينة القطائع

التي بناها .

س2 : بم بشر الحاكم ( أحمد بن طولون ) ؟ وما أثر هذه البشرى عليه ؟

بشره بأن الأميرة ( مياس ) قد وضعت صبيا كالبدر ليلة التمام .

وأثر هذه البشرى عليه انتفض من السعادة رغم أن مولوده لم يكن الأول أو الأخير ؛ ولكن

سعدته كانت لأن هذا الطفل ولد في نفس السنة التى تولى فيها حكم مصر .

س3 : كيف ربى أحمد بن طولون ابنه ( خمارويه ) ؟

عمد أحمد بن طولون إلى تنشئته تنشئة عسكرية نعلمه في حداثة سنه الفروسية والمبارزة

وفنون الحرب

س4 : ما أهم الصفات التي تميز بها خمارويه المبكرة ؟

منحته الطبيعة بخصال زادت من هيبته ، فقد كان طويل القامة عريض النكبين ، قويا
جسورا ، ذا قلب متوهج ، ومن ثم أصبحت له سطوة وهيبة في قلوب الجميع .


س5 اذكر موقفا يدل على قوة ومهارة خمارويه المبكرة 0 ذات مرة كان أحمد بن طولون ومعه القاضي ابن قتيببة يشاهدان (خمارويه ) مع مدربه الذي يدربه على القتال ، رغم حداثة سنه ، وما هى الا برهة حتى صرخ المدرب ، إذ تمكن ( خمارويه) في خفة بارعة أن يوجه السيف الى عنق مدربه

س6 : ما أثر هذا المشهد على القاضي ابن قتيبة وعلى أحمد بن طولون ؟

ابهر القاضي وقال : (لقد ولد خمارويه ليكون قائدا لا يشق له غبارا )

أحمد بن طولون فكر في أن يجعل ولاية العهد لخمارويه

س7 : متى تولى خمارويه حكم مصر ؟ وما أثر ذلك على الخليفة العباسي ؟
حكم مصر وهو لم يبلغ الخامسة عشرة من عمره

أثرذلك على الخليفة ثارت أطماعه وقرر أن يرسل جيشا ضخما، ليخلعه عن الحكم

س8 : كيف استطاع خمارويه الانتصار على جيش الخليفة ؟

وقرب مدينة الرملة بفلسطين ، درات معركة حامية بين الطرفين لجأ فيها ( خمارويه )

الي خداع العباسيين بأن سرت اشاعة بقتله ، فاعتقد العباسيون أن المعركة قد انتهت

لصاحهم ، وجلسوا يحتفلون بالنصر ، فانقض عليهم ( خمارويه ) بجزء كبير من

جيشه ، محققا انتصار ا باهرا تحدثت عنه كل البلاد وقتها وثبت أقدامه في الحكم .
س9 : كيف حكم خمارويه مصر ؟

شهدت البلاد في عصره ازدهارا كبيرا ، وشعر الناس بالأمان في حياتهم وملأت

البساتين والحدائق جميع أنحاء مصر ، وكان يشارك شعبه في أعياده واحتفالاته ،

فيذهب إلي الأهرامات ويمارس معهم الألعاب المختلفة ، ولاسيما سباقات الخيل

التى كانت أكثرها قربا الى نفسه .
س10 : ماذا يستفيد القادة والعالم من خماروية ؟

أن من يصنعون التاريخ لا يعتمدون على أعمارهم ، وانما على شخصيتهم أفعالهم .





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أمنيه تحققت
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: **المراحل الدراسيه ** :: 
الصف الثانى
 :: اللغـــة العربيــــة ، :: الترم الأول
-
انتقل الى: