مرحبا بك زائرنا الكريم ،سجلاتنا تفيد بانك غير مسجل عضوية او دخول

اهلا بك



 
البوابةالرئيسيةالتسجيلدخول
                                   

شاطر | 
 

 نعم الله لا تحصى ( قرآن كريم )

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أمل فتحى
المدير
avatar

عدد الرسائل : 296
العمل/الترفيه : وكيل ومنسق وحده التدريب والجوده ومسئول الحكومه الالكترونيه
نقاط : 528
تاريخ التسجيل : 15/01/2009

مُساهمةموضوع: نعم الله لا تحصى ( قرآن كريم )   05.02.09 5:06





نعم الله لا تحصى ( قرآن كريم )

قال تعالي (وهو الذي سخر البحرلتأكلوا منه لحما طريا و تستخرجوا منه حلية تلبسونها * وتري الفلك مواخر فيه و لتبتغوا من فضله ولعلكم تشكرون * والقي في الارض رواسي أن تميد بكم و أنهارا و سبلا لعلكم تهتدون *و علامات و بالنجم عم يهتدون * أفمن يخلق كمن لا يخلق أفلا تذكرون *وإن تعدوا نعمة الله لا تحصوها إن الله لغفور رحيم )

.......................................................................................................
اللغويات :
سخر : ذلل و هيأ
طريا : غضا لينا طريا و المراد ( الأسماك )
حلية : ما يتزين به ج حِلي
الفلك : السفن و تطلق علي المفرد والجمع
مواخر :تشق الماء بمقدمتها م ماخرة
لتبتغوا : تطلبوا و تحققو
فضله :نعمه ج أفضاله
رواسي : جبال ثابته م راسية – راس
تميد : تضطرب× تثبت
سبلا : طرقا م سبيل
تهتدون: ترشدون × تضلون - يهتدون : يعرفون طريقهم
علامات : دلائل معالم علي الطريق
لا تحصوها : لا تعدوها ولا تستطيعون حصرها
.......................................................................................................
الشرح : ا
الله عز وجل سخر و هيأ البحر للإنسان ليأكل منه اللحم الطازج اللين الطري (الاسماك)و كذلك نستخرج الؤلؤ و المرجان الذي نتزين به و نلبسه
وكذلك جعل البحر طريقا للسفن تشق مياه البحر بمقدمتها و كذلك تنقل البشر و البضائع لعل الانسان يشكر الله الخالق العظيم
والارض جعل فيها رواسي و ثوابت من الجبال الشوامخ حتي لا تميل الارض و تضطرب بمن عليها
كذلك شق الانهار حتي ننتفع بمياهها وكذلك الطرق الممهدة لنسير فيها من مكان إلي مكا ن آخر
و كذلك النجوم التي نهتدي بها في الرحلات و الاسفار لنتعرف علي وجهتنا من خلال النجوم فلا نضل الطريق فهل بعد كل هذا هل يتساوي من يخلق ومن لايخلق
فهل يستوي خالق كل هذا مع الاصنام ؟؟؟
ويجب أن نتذكر فضل الله علينا ونخلص له العبادة ولا نشرك معه أحد فهو الخالق القادر العظيم
ونعم الله علينا كثيرة و لا نستطيع حصرها أو عدها . وفي ختام الايات تدعونا الايات إالي استغفار الله الغفار لأن الله هو الغفور الرحيم .
....................................................................................................
مظاهر الجمال :
سخر : فعل يوحي و يدل علي القدرة الإلهية بما يستلزم شكر الله عليها
ذكر البحر : ذكر البحر أولا لأن الماء أساس الحياة ومنها خلقر كل شيء حي
ثانيا : لأن الماء يشكل جزء كبير من حيز الاض ثلثي الارض
تأكلوا منه لحما طريا : تعبير جميل يفيد سهولة الحصول علي أسماك البحر وطريا ليفيد سرعة تناولة قبل أن يفسد
حلية تلبسونها : تعبير يدعو إلي السعي و العمل و التنقيب
لتأكلوا – لتستخرجوا – لتبتغوا : تكرار العطف ليفيد تعدد منافع البحر و المضارع للتجدد و الاستمرار الفلك مواخر : تعبير يبرز سرعة شق السفن لمياه
البحر
لتبتغوا من فضله : تعليل و حكمة بالغة توحي بإحسان الله غير المحدود
لعكم تشكرون : تعبير يوحي بالعجز عن شكر نعم الله لكثرتها
ألقى في الأرض رواسي : قصر للتخصيص بتقديم في الأرض ورواسي نكرة للتعظيم و جمعا للكثرة
أن تميدبكم : تعليل يبين أهمية الجبال في تثبيت الأرض
لعلكم تهتدون : تعليل لما قبله و ختام مناسب يوحي بفتح باب الهداية أمام البشر
علامات : جمعا للشمول و العموم
أفمن يخلق كمن لا يخلق ~: استفهام للاستنكار ومقابلة بالسلب يوضح المعنى
إن تعدوا نعمة الله لا تحصوها أسلوب شرط يبين فضل الله غير المحدود
وهو تعبير يوحي بالعجز عن شكر نعم الله لكثرتها
إن :شرطية للشك في احصاء نعم الله
نعمة الله : اسناد النعم لله و فيه تشريف و اظهار فضل الله علي عباده
إن الله غفور رحيم ~: اسلوب مؤكد بإن و فيه إغراء بالعبادة و التوبة
غفور رحيم : صيغتان مبالغة توحيان بكثرة المغفرة و الرحمة
الآيات ربطت السبب بالمسبب لاقناع
...................................................................................................



التقويم :
1- ما منافع البحر كما ذكرتها الايات ؟
2- نعم الله تستوجب الشكر فكيف نشكر هذه النعم ؟
3- لماذا أرسى الله الجبال في الأرض ؟
4- كيف هيأ الله الحياة للإنسان علي الأرض ؟
5- فيما يتمثل عجز الإنسان ؟
6- ما الجمال في  تري الفلك مواخر – و بالنجم هم يهتدون – أفمن يخلق كمن لا يخلق – لا تحصوها – نعم – إن الله غفور رحيم )
7- كيف نستفيد من الأنهار التي خلقها الله للإنسان ؟
8- بم وصفت الآيات الاوثان و الأصنام ؟
9- ما العلوم التي ذكرتها الأيات غير علوم البحار ؟
10- منافع البحرللإنسان مستمرة منذ الخليقة إلي قيام الساعة كيف عبرت الآيات عن هذا المعنى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://00000000.ahlamontada.com
 
نعم الله لا تحصى ( قرآن كريم )
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: **المراحل الدراسيه ** :: 
الصف الثالث
 :: اللغـــة العربيــــة ،
-
انتقل الى: